الجمعة 3 ديسمبر 2021 02:28 مـ
صنعاء اليوم

  • أنباء يمنية
تقارير

القصف الحوثي على مساكن الحديدة.. إرهابٌ تنسج خيوطه المليشيات

صنعاء اليوم

تواصل المليشيات الحوثية الموالية لإيران ممارسة إرهاب غاشم ضد المدنيين، بغية تحقيق عدة أهداف، لعل أبرزها إطالة أمد الحرب وتعميق الأزمة الإنسانية الفادحة، بالإضافة إلى ترهيب السكان ووأد أي تحركات قد تندلع ضد المليشيات.

واستمرارًا لهذه الاستراتيجية العدائية الخبيثة، شنّت مليشيات الحوثي الإرهابية، هجمات بالمدفعية على المناطق السكنية في مدينة حيس، بمحافظة الحديدة.

وكشف مصدر محلي عن استهداف المليشيات المدعومة من إيران، المدنيين في حيس بقذائف مدفعية الهاون الثقيلة عيار 120، وأوضح أنّ العناصر الحوثية الإرهابية فتحت نيران أسلحتها الرشاشة على منازل المواطنين في المديرية.

ودأبت المليشيات الحوثية على ارتكاب العديد من الجرائم على مدار سنوات حربها العبثية، أسالت من خلالها دماءً غزيرة، انهمرت من أجساد السكان الضعفاء الذين مثّلوا وقودًا أطال به الحوثيون أمد حربهم الغاشمة.

ولأن بقاء المليشيات مرتبط بشكل كبير مع تفاقم الأزمة الإنسانية، فقد عمل الحوثيون على إطالة أمد الحرب بغية تحقيق مكاسب مالية، حيث استطاع هذا الفصيل الإرهابي تكوين ثروات ضخمة من جرّاء أعمال النهب والسطو الذي خلق حالة فقر مزمنة بين السكان.

وتقدِّر التقارير حجم الثروة التي جمعتها المليشيات الحوثية من الموارد ومن القطاع الخاص، والمساعدات الخارجية والمتاجرة بالخدمات واستثمار الأصول والجبايات والتبرعات بنحو 14 مليار دولار، منها تستثمر في الخارج، وأخرى أصول عقارية، وشركات تجارية حلت محل القطاع الخاص التقليدي

كل هذا الواقع المرير قابله المجتمع الدولي بجهودٍ اقتصرت على "التوثيق" لكنّ انتقادات عديدة ظلّت موجّهة للمنظمات الدولية بفعل غياب اتخاذ الإجراءات اللازمة التي تردع المليشيات الحوثية وتوقِف جرائمها الإرهابية التي تستهدف المدنيين في المقام الأول.

الحوثي حيس الحديدة قصف انتهاكات